من العلم بأن إنسداد شرايين القلب هي في المرتبة الأولى بين الأمراض الأخرى المسببة للوفاة. ولهذا السبب الإنسدادات الواقعة في شرايين القلب والسكتات القلبية الناتجة من هذه الحوادث معثرة في حياة الإنسان ومؤدية على نتائج حدوث الوفاة. وقد تم القيام بتطويرات على عمل التدقيق بما يخص تثبيت أمراض إنسدادات شرايين القلب بعد التأسيس على مختبر تخطيط إنسدادات شرايين القلب مما حصل التزويد بإمكانيات التشخيص الطبي على المرض سابقاً وإزالة حدوث السكتات القلبية الفجائية المسببة للموت. من الممكن بهذا النظام المشاهدة على شرايين القلب بواسطة شعاعات (X) المثبتة على الموجات الصوتية الموجودة داخل شرايين القلب والقيام بفتح الأماكن المنسدة مع وضع دعامات في الشرايين بهدف تخفيف آلام الصدر الناجمة عن الذبحة الصدرية. وحتى إنه من الممكن إزالة تضييق شرايين القلب المنسدة أثناء وقوع حالة الذبحة الصدرية وبهذا المبدأ يتم على منع الحوادث الفجائية والتزويد بإمكانيات تطويل العمر.

يوجد ضمن بنية المستشفى وحدة إزالة إنسدادات وتضييقات شرايين القلب المزودة بالأجهزة الحديثة الخادمة لمرضائها طوال 24 ساعة تهدف على ضمان وأمن منتسبي وعمال الصحة والمرضاء ويتم في هذه الوحدة إستعمال أحدث التقنيات المتابع بها التطويرات الجارية في مضمار وساحات أمراض القلب في العالم.

لايتم في هذه الوحدة سوى إزالة تضييقات وإنسدادات الشرايين القلبية فقط بل يتم بها إزالة تضييقات وإنسدادات الشرايين السباتية (كاروتيس آرتر)، شرايين الكلاوي (كلوي) وشرايين الذراعين والساقين بفتح تضييقاتها وإنسداداتها بأساليب الدعامات أو البالون الأورطيوكما يمكن القيام بمعالجات توسع شرايين الأورطية (أنيفاريزما) بدون عملية. ويتم في هذه الوحدة القيام بمعالجات أمراض ثقب القلب لدى الأطفال (مايماثل ASD,VSD,PDA ) مستعمل بهذه المعالجات أجهزة مشابهة المظلات يمكن بواسطتها سد الثقوب بدون القيام بقطع جراحي في الأجسام. ومن الممكن القيام بالمعالجات بأساليب مسماة بإختصار بأسم آبلاسيون أي يعني ترميم أنسجة جدار القلوب الضاغطة للدماء بضغوطات عالية والقيام بالتشخيص على المرض الخاص ضربات القلب بأعداد غير منتظمة والقيامبمعالجاتها بأسلوب آبلاسيون. وكما يتم القيام بعيارات عدد ضربات القلب الغير المنتظمة المنخفضة والمسرعة بتركيب بطاريات على المرضاء المتعرضين بهذه الأمراض.

يتم إزالة العوائق وحل الأزمات المرضية في أقصر وقت وبالشروط الحديثة في مختبرنا الخاص بإزالة تضييقات وإنسدادات الشرايين. يتم إنفصال المرضاء الجارية عليهم عمل إزالة تضييق وإنسداد الشرايين في نفس اليوم أما بما يخص المرضاء الجارية عليهم أساليب خاصة فيتم تصريفهم في اليوم التالي من المعالجات. يتم الدخول في الشرايين أغلبياً من الشرايين الضاغطة الموجودة في معصم اليد. وبهذا يتمكن للمرضاء بعد الخضوع لعملية إزالة تضييق وإنسداد الشرايين التجول كما يرغبونبدون الحاجة لإستراحتهم في السرير ويتمكن لهم أيضاً قضاء حاجاتهم الشخصية بدون الحاجة لمساعدة الغير.