بدأ مستشفى غازي عثمان باشا الخاص على تقديم خدماته في عام 1992 وهو حائز على وصف المستشفى الخاص الأولي المؤسس في المنطقة تخدم كوادره الطبية للمرضاء طوال 24 ساعة. نال المستشفى إعجاباً وتقديراً متواصلاً لسبب تقديم خدماته بأمن وضمان بدون الإغتناء عن مبادئها الموضوعة أساساً والمتبع بها أحدث الأساليب والأنظمة.

يزاول المستشفى على نشاطاته في مبنى مساحته الإجمالية 55.000 مترمربع ممارسة بها أعمالها وهي معتمدة مبادئها بالخدمة العالية الجودة والأوصاف. تم إنشاء هذا المبنى وهو مزود بمنظومات حديثة ومقاوم ضد كوارث الزلازل. سوجد داخل المبنى 10 صالات العمليات وغرف إستيعتبها 350 سرير وصالة المؤتمرات سعتها 150 شخص وعلى المنظومة الأوتوماتيكية المركزية ونظام نقل المرضاء وكما يحوز المستشفى على إمكانية إقامة من يرافق المريض القادمين من خارج المدينة. يسرنا ونفتخر بنشاطاتنا المنفذة داخل المستشفى بأحدث التقنيات قمنا خلالها بتقديم خدماتنا بواسطة هذه الأنظمة والأجهزة الحديثة إلى مايقارب على 4 ملايين شخص والقيام بتنفيذ عمليات طبية مجتازة أعدادها على 60.000 عملية وقمنا خلالها توليد أطفال مجتازة أعدادهم على 22.000 عملية.

تم تزويد المستشفى في عام 2007 بوثائق قياسية معتمدة عالمياً من قبل مؤسسة مقاييس الجودة المعتمدة مرمزة برمز ISO 9001:2008. وتم تزويدها في عام 2009 من قبل وزارة الصحة بصنف (A) بعد نجاح المستشفى بتقييمات مقاييس الجودة المعتمدة بالخدمات الصحية والمرمزة برمز (SHKS) ومايزال المستشغى مزاولاً على نشاطاته بهذا التصنيف والرمز. وكما يستمر بتواصل وبسرعة إعتباراً من مارس 2013 على النشاطات الخاصة بتزويد المستشفى على رمز(JCI) JOINT COMMISSION INTERNATIONAL العالمي الذي هو علامة التقييم العالمي بأوصاف عالية المعروفة والمفضلة في كافة أنحاء العالم.